free page hit counter
اخبار محلية

ملف شائك من الإيقاف إلى التهديد بالحرق في شارع بورقيبة: قضية سليم شيبوب وعربية حمادي اليوم أمام المحكمة

من المقرر أن تنعقد اليوم الإثنين 8 جوان 2020 جلسة محاكمة صهر الرئيس الراحل بن علي والرئيس السابق للترجي الرياضي التونسي سليم شيبوب في خصوص القضية المرفوعة من قبل الإعلامية عربية حمادي بزعم «التحرش الجنسي» ضدها.

وكانت القضية التي أثارت جدلا كبيرا قد عرفت العديد من التطورات منذ اندلاعها في شهر أفريل الفارط، حيث قالت الإعلامية عربية حمادي أنها «اضطرت» إلى نصب كمين لشيبوب ليتم إيقافه من قبل وحدات الأمن على خلفية ما نسب إليه، ثم تعكرت حالة سليم شيبوب في الإيقاف ليتم نقله إلى المستشفى وتجرى له عملية جراحية عاجلة على شرايين القلب، قبل أن تصدر المحكمة قرارها بأن تواصل النظر في الملف مع إطلاق سراح شيبوب…
تطورات هذا الملف الغريب الأطوار لم يتوقف عند هذا الحد، حيث نشرت بعد أيام الإعلامية عربية حمادي فيديو على شبكة التواصل الإجتماعي فايسبوك، هددت من خلاله بإحراق جسدها في شارع الحبيب بورقيبة إذا لم تتمكن من إيجاد حقوقها في هذا الملف، متهمة عددا من أنصار الترجي الرياضي بشتمها والمس من عرضها وإهانتها على مواقع التواصل الإجتماعي لمجرد أنها تكلمت وصرحت بأن شيبوب تحرّش بها…وقالت إنها لن تسكت على حقها…
الملف اليوم في يد القضاء ومن المقرر أن تنظر الدائرة الجناحية في أطواره اليوم..

  قيس سعيد “لن أقوم بحملة إنتخابية في الدور الثاني مادام منافسي في السجن”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى