free page hit counter
اخبار محلية

عاجل تقديرات طبية تكشف الرقم المتوقع في أعداد الوفيات بسبب العدوى في تونس

اعتبر زكريا بوقيرة ضيف برنامج ”الدوامة” اليوم الثلاثاء 12 جانفي 2021 أن ارتداء الكمامة الطبية وغسيل الأيدي بالمواد المعقمة هي إجراءات غير ذات فاعيلية لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد، موضحا بأن التقديرات الأولية كانت تشير إلى حدوث 180 ألف حالة وفاة قبل أن يتم اتخاذ جملة من الإجراءات الوقائية التي أسهمت – من وجهة نظره- في تقليص هذه التقديرات إلى ما بين 15 و60 ألف حالة وفاة.
كما أكد وجود 300 ألف سلالة لفيروس كورونا، وأن السلالة الجديدة وصلت إلى تونس حسب تقديره.
موضحا بأن اللقاحات لوحدها لا تفي بالغرض ما لم يتم فرض حجر صحي شامل لمدة شهر ونصف على الأقل، واحترام التدابير الصحية اللازمة وفي طليعتها الحجر لأن خلاف ذلك من شأنه أن يشكل خطرا على العالم وفق الدكتور بوقيرة.
كما قال إن طاقة استيعاب المستشفيات التونسية من أسرة إنعاش وأقسام عناية مركزة شارفت على الامتلاء، مضيفا بأن هذا المعطى يعني في صورة إصابة أي شخص وتعكر حالته يعني وفاته مسألة وقت لا غير خصوصا وأن الطواقم الطبية شرعت في المفاضلة في استقبال المرضى حسب معيار السن.
كما دعا بوقيرة إلى ضرورة فرض الحجر الصحي العام لمدة لا تقل عن الشهر ونصف لتخفيف حدة حصيلة الخسائر.

  معطيات جديدة في قضية سليم شيبوب: صمت طيلة 3 أيام…ثم مكالمة…كانت المنعرج الحاسم في القضية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق