free page hit counter
اخبار محلية

رجل الأعمال والوزير السابق عبد الرحيم الزواري متهم بالفساد والتهرب الضريبي

حصري/ رجل الأعمال والوزير السابق عبد الرحيم الزواري متهم بالفساد والتهرب الضريبي

افاد موقع جريدة الحرية التونسية من مصادر بان الوزير السابق في عهد بن علي عبد الرحيم الزواري والذي يرأس مجمع دار البيجو متهم في قضايا متعلقة بالتهرب الضريبي والديواني بقيمة تناهز المليارات بعد إبرامه لصفقة توريد قطع غيار ذات المنشأ الصيني وتم توريدها إلى تونس على أساس أنها قطع غيار فرنسية الصنع، وقد تورط في ذات الملف وفقاً لما ورد الحرية قيادات ديوانية متهمة بالتستر عليه وتسهيل إدخال هذه السلع.

اقرا المزيد  محمد العفاس: لا يمكن تكفير عبير موسي فهي مُوحِّدة وأول من ردّدت الله وأحد الله وأحد...

       ومن غير المستبعد أن يقع فتح ملفات رجل الأعمال عبد الرحيم الزواري وإحالتها على انظار القطب القضائي المالي.

كما يتهم الزواري بتلقى رشوة تقدر بــ 2,4 مليون يورو التي سلمها مسؤول في شركة ALSTOM مقابل الحصول على صفقة لاقتناء 30 مع 9 عربات ميترو لشركة النقل بتونس وتمديد خط  الميترو للمروج وهي الصفقة التي كلفت الدولة التونسية 85 مليون يورو (وارتفعت بعد الملحق الى 112,3 مليون يورو)، وفقاً لما كشفه النائب عماد الدائمي والذي قال: ” أن الشخصية التونسية التي تلقت رشوة في قضية شركة “ألستوم” هو وزير النقل السابق في نظام بن علي، عبد الرحيم الزواري، مضيفًا أن مسؤولًا في الشركة المذكورة سلمه مبلغًا بقيمة 2.4 مليون يورو مقابل الحصول على صفقة لاقتناء 30 مع 9 عربات ميترو لشركة النقل بتونس وتمديد خط الميترو للمروج وهي الصفقة التي كلفت الدولة التونسية 85 مليون يورو وارتفعت بعد الملحق إلى 112.3 مليون).

اقرا المزيد  الفخفاخ : التمديد في فترة الحجر الصحي العامّ لما بعد 4 أفريل وارد

وأشار الدائمي في نشرية على حسابه الرسمي على فيسبوك إلى أن المسؤول البريطاني المذكور حوكم منذ أيام ب 4 سنوات ونصف سجن بسبب تلك الرشوة ورشاوي أخرى في عدد من البلدان. وأفاد أنه راسل النيابة العامة المالية في بريطانيا للنفاذ إلى كل المعطيات المذكورة في البحث بخصوص عملية تسليم الرشوة والشركة الوسيطة وطريقة التحويل ومكانه .

اقرا المزيد  عاجل/ أول حالة وفاة بالكورونا في حي التضامن تونس العاصمة

  كما يتهم الزواري بالتوسط لفائدة مؤسسة عماد الطرابلسي بمساعدتها على الحصول على صفقة إنجاز أشغال القسط الأول من مشروع الشبكة الحديدية السريعة دون أن تكون لها الخبرة المطلوبة ودون أن تستجيب لكراس الشروط.

image

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock