free page hit counter
سياسة

رئاسة الجمهورية: سعيّد لم ينتم لأي حزب ولا يحقّ لأحد حشره في أي تنظيم

جددت رئاسة الجمهورية، الأربعاء 3 مارس/آذار 2021، التأكيد أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد لم ينتمِ لأي حزب ولم يكن وراء تكوين أي حزب ولا نية له على الإطلاق في إنشاء تنظيم حزبي. وأضافت الرئاسة، في بلاغ نشرته على صفحتها الرسمية بموقع التواصل “فيسبوك”، أنه “ليس لأيٍّ كان الحق في أن يحشر رئيس الدولة في أي تنظيم مهما كان شكله”. ويتزامن بلاغ رئاسة الجمهورية مع ندوة صحفية عقدتها، الأربعاء 3 مارس/آذار 2021، الهيئة التأسيسية لحزب جديد يحمل اسم “الشعب يريد” لتقديم أهدافه وبرنامجه، مع العلم أن “الشعب يريد” يمثل الشعار الذي خاض به الرئيس قيس سعيّد حملته الانتخابية في سباق انتخابات 2019 الرئاسية. وكان مؤسسو الحزب قد أكدوا، في بيانهم التأسيسي الذي نشروه بتاريخ 16 فيفري/شباط 2020، أن “الحزب سيقوم بدوره الوطني في تحقيق إرادة الشعب التي عبر عنها في الانتخابات الرئاسية الفارطة والدفاع عن الثوابت التي أرساها الرئيس قيس سعيّد”.

  القمودي: الكتلة الديمقراطية لن تصوت على التعديل الحكومي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى